منتدى النجوم و روائع

منتدى النجوم و روائع

ثقافي .... اسلامي.... رياضي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الخير في الناس مصنوع إذا جبروا * * والشر في الناس لا يفنى وإن قبروا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حموده
الادارة
الادارة
avatar

عدد المساهمات : 428
نقاط : 712
تاريخ التسجيل : 05/05/2011
العمر : 20

مُساهمةموضوع: الخير في الناس مصنوع إذا جبروا * * والشر في الناس لا يفنى وإن قبروا   الخميس يوليو 19, 2012 6:50 pm


الخير في الناس مصنوع إذا جبروا * * والشر في الناس لا يفنى وإن قبروا
دنيا غريبة عجيبة عاملة زى ما واحد أخرس بيقول لواحد أطرش إنه فيه واحد أعمى شاف واحد مشلول بيجرى ورا واحد أصلع بيشد فى شعرهlb3 ..."

نسأل الله العفووو
وربنا يعينا على اللي جاي



وفي مُجتمعنا لانلتهم بعضنا البعض لم نصل لهذا المنحى .!
لكننا نندرج تحت هذا المُسمى وإن كُنا لانتعمد الخوض فيه بمعناه الحرفي

فـأصبح بعضنا يلهتم مجهود غيره
أصبح بعضنا يتوق لـ مُشاهدة غيره يتراجع ل يسلبه مكانته
أصبح بعضنا تواق لـ صفع آقرب آصدقائه لـأجل مصالحه
أصبح البعض وحوش بشريه تشكلت لـ آجل مصالحها عن كل معاني الإنسانيه
" لكم يا آشباه الأرملة السوداء "
كونوا على علم بأن ماسلبتموه غيركم اليوم سوف يُسلب منكم غداً

ولم لاااا
فيموت الشجر واقف
والكثير يحمل بداخله دوامة آلم ويظل يتمسك بالحياه لـ آخر رمق
فـ حقيقه كون الإنسان يُكابر عند الآلم لايختلف عليها إثنين
لكن مدى تحمله ذاك الآلم موضع إختلاف
فـ هناك آشخاص لايستطيعون مجابهة الواقع ومافُرض عليهم فـ يلجأون للهرب
والبُعد للبعيد لـآجل أن يستوعبوا حجم الألم الذي سببه لهم الواقع
فـ يتقرفص على ذاته ويسقط في متاهات الحزن والسوداويه
ويُصبح عالمه كئيب خالي من شعله آمل
هُنا دعوه واضحه لمن امتلك اليأس قلوبهم
وسقط .. لكن إنهض لاتعادو السقوط مرةً آخرى
فـإن سقطت مره وعادوت السقوط مرات فلن تنهض آبداً
فكر بـ الآشجار العاريه كيف تسقط آوراقها وجذورها ضاربهً في الأرض
لاتنحني وإن مرت عليها السنوات فهي ثابته


الوفا آصبح العمله النادره التي يصعب تداولها هذه الأيام
فـ الوفاء كًنا نسمع به اليوم آصبح دفين رحمه الله بنفوس البعض
آصبح الوفاء إسم تُكنى به فتاه .!
لم يعد موجود إلأ بـ قلة يعرفون آنفسهم قد يكونوا ثعالب بشريه
والمكر والدهاء ينال من شخصياتهم لكن الوفاء طابع لهم
لاتدعي بأنك شخص وفيِ.. فـ الإحساس بهذه الكلمه يطغى على كل تصور لها
والحياه آصبحت محطات لـ مفترق الطرق والتناقضات
فـشخص غلبت صفاته المكر والدهاء لكنه وفيَّ لغيره
نُطلق عليه ثعلب وكم من ثعالب باتت بيننا
وصدق آمير الشعراء حين تفطن لصفة الثعلب وقال
” مخطئ من ظن يـوما أن للثعلب دينا ” .


هناك نوع من النمل يشتهر باسمالنمل ‏السفاح وذلك لإنه يشن غارات على مستعمرات
النمل المجاورة له حيث يقتل ملكاتها ‏وينهب محتوياتها ثم يقتاد عدداً من ذلك النمل ويجبره على العمل ‏كعبيد لديه !!
ويوجد لدينا عدد لا بأس به من السفاحين .!
ولازالت وجوههم تُخالطنا في المجتمع
سفاحون يقتلون آقرب الناس إليهم لـ آجل الماده التي لاتُسمن ولاتُغني من جوع
سفاحون يغتالون فرحة الأطفال لـ إشباع رغباتهم
سفاحون يرمون أبويهم خارج آسوار منازلهم لـ إرضاء زوجاتهم
سفاحون يعملون في الخفاء لـ تدمير آكبر عدد من شبابنا بـِ بيعهم حبة مُخدر
سفاحون يتصيدون الهفوات لـ ينفذوا من خلالها لـ ينفذوا مآربهم
سفاحون وإن فصلت لم آوجز فـ الأمثله كـ الموج الجارف لاتنتهي
الأرملة السوداء - الفيل -الثعلب - النمل السفاح
أمثله وإن قلبت الصوره تجدهم بواقعنا ماثلين آمامنا يخالطوننا ونُخالطهم
هم يمتلكون قلبً كـ قلب الأرملة السوداء بارد خالي من أسمى المشاعر
سِمتهم بـ الحياه لـأ جل أن أصل لا بد أن أضحي .!
وهنالك من تمثلوا بـ آنفة الفيل رغم مايحمله من وزر يظل محافطاً على كبريائه وهيبته
ولايسقط إلا مرة واحده عندما يموت .!
وثعالبُ بشريه أخذوا من الثعلب مكره ووفائه الذي لايستطيع تبريره أو تغييره
لكن وفائه .!فقط لـ شريكة حياته .!
وعنجهية النمل السفاح بـ فرض سيطرته رغم آنف الضعفاء
الصور كثيره تُمثل واقعنا هنالك البعض يرتدي آقنعه لـ يُخفي حقيقته
والبعض الآخر يتقلد بـ الآخرين لكي ينعم ببعض القوه لاغير
هُنا رؤيا[ للبعض] و[البعض الآخر] لازال الإيثار لديه في أوجه
ولازال يصعد درجات الخير ويتمناها للغير

لا يسعني الا أن أترككم برعاية الله وحفظه


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://khail2010.syriaforums.net
 
الخير في الناس مصنوع إذا جبروا * * والشر في الناس لا يفنى وإن قبروا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى النجوم و روائع :: منتدى النجوم و روائع :: قسم العام-
انتقل الى: